تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 



Share

حقل الدم

خان يهوذا الرب يسوع مقابل ثلاثين من الفضة ثم ندم وحاول رد المال ولكن رؤساء اليهود رفضوا استرداده لكونه ثمن دم. فألقى يهوذا المال في الهيكل وما كان من رؤساء اليهود إلا أن اشتروا به حقل الفخاري المعروف بحقل الدم وهو الذي مضى إليه يهوذا لاحقاً وشنق نفسه فيه. وهكذا ترينا هذه الفقرة حقل الدم وتعرفنا على شخصية يهوذا عن قرب.

 

Share